العاب حرب وقتالمراجعات وتقييمات

الدليل الشامل للمبتدئين للعبة أوفر واتش Overwatch

كل ما تريد أن تعرفه عن لعبة أوفرواتش

لعبة أوفر واتش Overwatch من تطوير شركة بليزارد إنترتينمنت هي لعبة شهيرة في فئة العاب التصويب من منظور الشخص الأول. وعلى الرغم من أن هذه اللعبة شيِّقة للغاية، إلا أنها قد تبدو محبطة في البداية. وتحتوي اللعبة على منحنى تعليمي متصاعد، لذا قد يبدو الأمر مُربكًا في البداية.

وفي هذه المقالة، سنستعرض معًا دليلاً شاملاً للمبتدئين في لعبة أوفر واتش Overwatch. وسوف يجد عشاق اللعبة في هذا الدليل العديد من النصائح والحيل المهمة للاستمتاع بتجربة لعب ممتعة.

وقد تم إعداد هذا الدليل الشامل بعد قضاء ساعات طويلة في ممارسة اللعبة في مستوياتها المتقدمة واكتشاف أهم أسرارها.


مقدمة

بصفة عامة، لعبة أوفر واتش Overwatch هي لعبة جماعية. فإذا كنت ترغب في تحقيق الفوز، فعليك أن تتعاون مع الآخرين. واحيانًا، قد ينسى اللاعبون هذه الحقيقة ويلعبون بأنانية. وفي هذا الدليل، سوف نشرح كيفية اللعب كفريق، والاستفادة من زملائك في الفريق، واستغلال نقاط الضعف لدى الخصم.

وفي لعبة أوفر واتش Overwatch، قد تتطلب قيادة الفريق بعض الشجاعة والبطولة غير العادية. ولكن أفضل اللاعبين أيضًا سيواجهون صعوبات في قيادة زملائهم نحو تحقيق النصر.


مقابلة الأبطال المختلفين

أول شيء يجب عليك فعله كلاعب جديد، هو الانطلاق إلى منطقة التدريب Practice Range وتجربة جميع الأبطال. وفي هذا المنطقة، تستطيع اللعب بأمان مع الأبطال، واختبار مهاراتهم وإطلاق النار على الأهداف المتحركة. إنها طريقة جيدة وسريعة للغاية للتعرف على مختلف الأبطال واختبار قدراتهم. وعلى الرغم من أنك قد لا ترغب في لعب دور بطل معين، إلا أنه من المفيد جدًا معرفة أسلوب اللعب الخاص بجميع الأبطال.

يمكنك الوصول إلى منطقة التدريب عن طريق النقر فوق أيقونة “تدريب” في قائمة اللعبة.

ابدأ باختيار البطل الأول واختبر قدراته وحاول قتل بعض الأهداف والعودة إلى الغرفة الرئيسية، ثم انتقل إلى بطل آخر. وبمجرد أن تجرب جميع الأبطال، ستكون مستعدًا للمضي قدمًا.


أدوار الأبطال

في لعبة أوفر واتش Overwatch، هناك ثلاثة أدوار رئيسية للأبطال، وهي DPS و Tankو Healer، ويلعب كل منهم دورًا مهمًا جدًا في تكوين الفريق.

أبطال DPS

أبطال DPS هم المصدر الرئيسي لإلحاق الضرر بالفريق الخصم، وعادة ما يتعرضون للقتل بشكل أسهل من أبطال Tank. ولكن هذا النوع من الأبطال عادة ما يكوم مجهزًا بقدرات كبيرة في الحركة. فعلى سبيل المثال، يستطيع Soldier: 76 الركض بسرعة، وتمتلك ويدوميكر Widowmaker خطافًا قويًا، بينما يستطيع جينجي Genji القفز هنا وهناك. وأولويتك الرئيسية كأحد أبطال DPS هي إلحاق الضرر بالفريق الخصم. ومع ذلك، من المهم جدًا تحديد أولوياتك وتحديد الخصم الذي تحاول قتله، وهو ما سنعرفه فيما بعد.

بشكل عام، وبصفتك أحد أبطال DPS، من الضروري أن تحاول البقاء على قيد الحياة. ولكنك ضعيف وقد تموت بسهولة، لذا راقب الخصم جيدًا واختر موقعك وفقًا لذلك. ولا تتسرَّع في مهاجمة العدو وحدك، ولكن حاول ألا تتعرض للقتل. ويمكن لبعض أبطال DPS، مثل دومفيست Doomfist وجينجي Genji مهاجمة الأعداء إذا تم استخدامهم بشكل صحيح، ولكن البعض الآخر يفضل الاستعانة بهم من مسافة آمنة.

أبطال Tanks

يتمتع أبطال Tanks بقدر أكبر من الصحة، وبالتالي يمكن أن يُلحقوا قدرًا كبيرًا من الضرر بالخصم. وهؤلاء الأبطال مجهزون بقدرات يمكنها حمايتهم وحماية فريقهم (مثل الدروع). ولكن الجانب السلبي يتمثل في أنهم عادة ما يمثلون أهدافًا سهلة للخصوم.

ولا يتسبب أبطال Tanks في إحداث نفس القدر من الضرر الذي يتسبب فيه أبطال DPS، ولكنهم غالبًا ما يعتمدون على باقي أفراد الفريق فيما يتعلق بقتل الأعداء أو البقاء على قيد الحياة.

وتختلف قدرة أبطال Tanks فيما يتعلق بالحركة. فعلى سبيل المثال، يستطيع وينستون Winston القفز بسهولة حول الخريطة، بينما يتحرك أبطال آخرون مثل أوريسا Orisa ببطء شديد.

أبطال Healers

يُعَد أبطال Healers أو أبطال الدعم جزءًا أساسيًا من كل فريق، ودورهم مهم للغاية فهم يتحملون مسؤولية علاج زملائهم في الفريق. وجدير بالذكر أن دور أبطال Healers قد تطور كثيرًا في لعبة أوفر واتش Overwatch.

الشيء المهم حقًا والذي يجب أن تتذكره عندما تلعب دور Healers هو أولويتك الرئيسية التي تتمثل في علاج زملائك في الفريق. وفي المرتبة الثانية، يأتي إلحاق الضرر بفريق الخصم. وفي حين أن معظم أبطال Healers يمكنهم إلحاق قدر من الضرر بالخصوم، إلا أنهم لا يزالون يلحقون ضررًا أقل من أبطال DPS وأبطال Tanks.


أولويات الأهداف

يُعَد تحديد أولوية الأهداف هو أحد أهم الجوانب في لعبة أوفر واتش Overwatch، خصوصًا إذا كنت تلعب بشخصية أحد أبطال DPS. فعلى الرغم من سهولة إصابة شخصيات Tanks، يجب أن تأتي في أولوية أقل، حيث إنها تتمتع بمستوى كبير من الصحة ويمكن أن تتحمل قدر كبير من الضرر قبل أن تموت، وخصوصًا إذا كانت هناك أحد شخصيات Healers موجودة في الجوار.

وبدلاً من ذلك، فإن الأسلوب الأفضل هو قتل شخصيات DPS وشخصيات Healers في البداية.

ابحث عن لاعبي DPS أو Healers البعيدين عن فريقهم، وحاول القضاء عليهم. وإذا دخلت في معركة جماعية ضخمة، فابحث عن مكان Healers، وابدأ بقتلهم، وستصبح مهمتك أسهل بعد ذلك.

في بعض الأحيان، تستطيع القضاء على لاعبي DPS الأعداء الذين يحاولون التسلل ومهاجمتك من الجوانب، ولكن من الضروري أن تلاحقهم بفريقك بأكمله حتى لا تخسر أي من أفراد الفريق.


الهجوم الجانبي

غالبًا ما يتم الهجوم الجانبي عن طريق شخصيات DPS أو شخصية Roadhog إذا كنت تلعب بأبطال Tanks. وعادةً ما ينفصل المتسلل عن فريقه ليهاجم الأعداء من أماكن لا يتوقعونها. ويتمثل الهدف من ذلك في الالتفاف حول شخصيات Tanks من أجل القضاء على شخصيات Healers.

ويجب أن يتم الهجوم الجانبي بشكل صحيح حتى لا تتعرض للقتل. وتُعَد شخصية ماكري McCree واحدة من أنجح الشخصيات في تنفيذ هذا النوع من الهجوم، حيث إنه يمتلك مدى إصابة بعيد، ويستطيع أيضًا إصابة الأعداء الذين يقتربون كثيرًا.


تشكيلات الفريق

سوف نتناول هذا الموضوع بإيجاز لأنه معقد قليلاً. وترتبط تشكيلات الفريق بالأبطال الذين يتم اختيارهم. فبعض الأبطال لديهم ديناميكيات لعب جيدة، والبعض الآخر لديهم ديناميكيات لعب أقل جودة. ولا تنس أن هناك ثلاث فئات من الأبطال ويجب أن تختار بعض الأبطال من كل فئة.

 التشكيل الكلاسيكي للفريق هو (2-2-2)، أي أن يكون لديك بطلين من كل من الفئات الثلاث. وهناك تشكيلات أخرى يمكن استخدامها ولكنها لن تنجح إذا كان عدد شخصيات DPS كبيرًا. ويُفضل أن يستخدم اللاعبون المبتدئون التشكيل الكلاسيكي للفريق (2-2-2).

تشكيل Dive Comp

يشتهر هذا التشكيل بين اللاعبين الأكثر مهارة، ويتسم بقدرة كبيرة على الحركة تتيح شن هجمات ناجحة على العدو. وهذا التشكيل النموذجي يتكون من:  

أبطال DPS

  • جينجي Genji
  • ويدوميكر Widowmaker

أبطال Tanks

  • وينستون Winston
  • دي.فا D.va

أبطال Healers

  • لوسيو Lucio
  • ميرسي Mercy

يوجد في هذا التشكيل شخصية جينجي Genji التي تستطيع دخول المعارك والخروج منها بسرعة وسهولة. وهناك أيضًا شخصية ويدوميكر Widowmaker، وهي لا تتمتع بنفس القدرة الفائقة على الحركة، ولكنها تستطيع إلحاق قدر كبير من الضرر في صفوف العدو. وتتمتع شخصية وينستون Winston وشخصية دي.فا D.va بقدرة كبيرة على الحركة، فهما يستطيعان القفز والطيران بين صفوف العدو واختراقها. بينما تتمتع شخصية لوسيو Lucio بالسرعة الفائقة، وتستطيع شخصية ميرسي Mercy الطيران.

وهناك تنويعات عديدة لهذا التشكيل، ويستطيع الأبطال الآتيين الاشتراك فيها:

أبطال DPS

  • Doomfist، Genji، Widowmaker، Pharah، Reaper، Solder: 76، Sombra، Tracer، وأحيانًا Hanzo.
  • الأبطال الأكثر حركة: Widowmaker، Doomfist، Genji، Sombra، Tracer

أبطال Tanks

  • Winston، Wrecking Ball، D.va، Zarya، Reinhardt
  • الأبطال الأكثر حركة: Winston، Wrecking Ball، D.va

أبطال Healers

يلعب أبطال Healers دورًا كبيرًا في هذا التشكيل، حيث يستطيع الأبطال الأقل حركة تقديم المساعدة من مسافة آمنة.

  • Lucio، Mercy، Ana، Moira، Brigitte، Zenyatta، Baptiste
  • الأبطال الأكثر حركة: Lucio، Mercy، Moira

اختيار البطل والمواجهات

يُعَد هذا القسم امتدادًا للقسم الخاص بتشكيل الفريق. وكما ذكرنا، فإن التشكيل الكلي للفريق مهم للغاية. وغالبًا ما يكون للتشكيل الذكي ميزة كبيرة.

وعندما تختار بطلاً، يجب أن تنتبه إلى الأبطال الذين يختارهم زملاؤك في الفريق. فإذا كانوا جميعًا يختارون أبطالًا يتمتعون بقدرة حركية عالية، فحينها يجب عليك اختيار بطل يناسب تشكيل Dive Comp.

لكي تفوز في لعبة أوفر واتش Overwatch، يجب أن تلعب كفريق، وتكون لديك القدرة على التنوع واستخدام أكثر من شخصية من الفئات المختلفة.

فعلى سبيل المثال، إذا اختار أحد أفراد فريقك أحد أبطال Healers، فيجب أن تختار أنت الشخصية الأساسية في هذه الفئة. وينطبق نفس الأمر على أبطال Tanks. ولكن على الجانب الآخر، سوف تواجه مشكلة تتمثل في أن الكثير من اللاعبين يرغبون في اللعب باستخدام أبطال DPS.

وإذا كنت ترغب في الفوز، فسوف تدرك سريعًا أنه يتعين عليك التضحية باختيار البطل المفضل واللعب بالطريقة التي تفيد الفريق. وكلما أدركت هذه الحقيقة بشكل أسرع، سوف تحقق نتائج أفضل.


مواجهات الأبطال

أثناء اللعب، سوف تلاحظ في كثير من الأحيان أن تشكيل فريقك ليس هو التشكيل الأمثل في مواجهة الخصوم. ومن الضروري أن تدرك هذا الأمر سريعًا حتى تنتقل إلى مجموعة أخرى من الأبطال.

مثال توضيحي

إذا كان فريق الخصم يضم Pharah، بينما تتولى شخصية Mercy معالجتها. وعلى الجانب الآخر، يضم فريقك شخصيتي Genji و Traceمن فئة أبطال DPS. فسوف يواجه فريقك صعوبة كبيرة في قتل شخصية Pharah لأنها ترتفع عن الأرض ويصعب على Genji و Tracerقتلها. والشخصية المقابلة لشخصية Pharah هي McCree أو Soldier أو Widowmaker لأن هذه الشخصيات تمتلك أسلحة فتاكة.

اللعب كفريق

يعتمد الفوز في لعبة أوفر واتش Overwatch بشكل أساسي على اللعب كفريق. ولا يجب عليك خوض المعارك قبل التأكد من أن جميع أفراد فرقك على أتم استعداد لخوض المعركة. ويمكن أن تكون هناك استثناءات لهذا الأمر، على سبيل المثال، إذا كان لديك نقطة تحكم وكنت قادرًا على إعاقة فريق العدو من الوصول عليها. ولكن في معظم الحالات، يكون تجميع الفريق قبل خوض المعارك هو الخيار الأفضل.


أهمية تجميع الفريق

حتى أفضل اللاعبين سيواجهون صعوبة كبيرة في قتل فريق كامل من اللاعبين العاديين. وتعتمد لعبة أوفر واتش Overwatch على عدد لاعبي كل فريق. وفي الغالب، سوف يفوز الفريق الذي يضم عددًا أكبر من اللاعبين.

وفي مستويات المبتدئين، عادة ما ينسى اللاعبون أماكن تواجد زملائهم في الفريق، وغالبًا ما يندفعون إلى المعارك بمفردهم، ومن ثم يتعرضون للقتل سريعًا. لذا، يجب عليك أن تلقي نظرة سريعة على أماكن تواجد زملائك في الفريق، وتقوم بتجميعهم قبل خوض المعارك، لأن تحقيق الفوز في هذه اللعبة يعتمد على عدد أفراد كل فريق.

وعندما يتعرض بعض أفراد فريقك للقتل، فمن الأفضل اللجوء إلى خيار resetting والانتظار حتى يعاودوا الظهور مرة أخرى، ومن ثم خوض المعركة مرة أخرى.

التعامل بذكاء مع القدرات المطلقة للأبطال

غالبًا ما تكون القدرات المطلقة للأبطال هي العامل الحاسم في تحقيق الفوز، وإذا استخدمتها بحكمة، تستطيع القضاء على الفريق الخصم بأكمله. ويتمتع بعض الأبطال بقدرات مطلقة تتوافق بشكل جيد من القدرات المطلقة التي يمتلكها بعض الأبطال الآخرين. لذا، يجب أن تضع هذا الأمر في اعتبارك عند اختيار تشكيل فريقك من الأبطال.

نصائح حول استخدام القدرات المطلقة:

  • تأكد مما إذا كانت قدراتك المطلقة تتوافق مع القدرات المطلقة لأحد أفراد فريقك.
  • أخبر زميلك في الفريق أنك مستعد لاستخدام قدراتك.
  • لا تهدر قدراتك وتأكد من استعداد فريقك للتعاون

اللعب بذكاء

في حين أن قتل الأعداء قد يكون رائعًا، ولكنك لن تستفيد إذا تعرضت للقتل. وفي المقابل، فإن اللعب بذكاء هو الخيار الأفضل. واللعب بذكاء بالنسبة للاعبين المبتدئين يعني اللعب بأمان وعدم التعرض للقتل حتى لا يتعرض فريقك للهزيمة. وعندما تصل إلى مستويات أعلى من اللعبة، ستلاحظ أن اللاعبين يلعبون بشكل عدواني وهجومي للغاية، ولكنهم يتعاملون بذكاء في الوقت نفسه، ويقاتلون كفريق متعاون.

التواصل بين أفراد الفريق

نظرًا لأن اللعب كفريق متعاون هو أمر مهم جدًا من أجل تحقيق الفوز، فإن التواصل بين أفراد الفريق هو سر النجاح. ومن الضروري استخدام الميكروفون للتواصل مع زملائك في الفريق ومناقشة الاستراتيجيات والتحدث عن مكان وجود الأعداء وعمليات القتل السهلة.

التعامل مع الخسائر وفقدان السيطرة على الأعصاب

في حين أن التواصل بين أفراد الفريق هو سر النجاح، فإنه سيؤدي في النهاية أيضًا إلى بعض الغضب وفقدان السيطرة على الأعصاب. فعندما تبدأ اللعب بشكل تنافسي، حتى في بعض الأحيان مع اللعب السريع، ستواجه الكثير من فقدان السيطرة على الأعصاب عندما يبدأ فريقك في الأداء بشكل سيئ. وعادةً ما يتم إلقاء اللوم على اللاعبين الآخرين. وفي النهاية، سيؤدي هذا السلوك إلى خسارة الفريق. وفي المقابل، يؤدي امتلاك روح إيجابية إلى حدوث المعجزات عندما يبدو الأمر مستحيلاً.


نصائح بخصوص التواصل وفقدان السيطرة على الأعصاب

  • تعامل بلطف مع أفراد فريقك
  • اشرح إستراتيجيات اللعب ومواقع الأعداء
  • استخدم تعليمات قصيرة ودقيقة
  • لا تفقد أعصابك وتلوم زملائك على الأداء السيء، فالجميع معرضون لهذا الأمر
  • إذا كنت في حالة مزاجية سيئة، خذ استراحة من اللعب، لأن الغضب لن يؤدي إلا إلى المزيد من الخسائر

إذا كان أداء أحد أفراد الفريق سيئًا، حاول إخباره بطريقة بناءة وإيجابية، ولا تبدأ في إلقاء اللوم عليه حتى لا يتأثر أداءه سلبًا. وفي لعبة أوفر واتش Overwatch، يلعب أسلوب التفكير دورًا كبيرًا. فأحيانًا قد تواجه خصمًا مذهلاً، وحينها تكون الهزيمة مقبولة. ولكن الغضب وإلقاء اللوم على الآخرين عند الخسارة لن يؤدي إلى نتائج إيجابية. لذا، احرص على تشجيع زملائك في الفريق وتقديم تعليقات إيجابية.

تحسين الإعدادات

على الرغم من إنها خطوة أقل أهمية للمبتدئين، إلا أن تحسين إعدادات اللعبة يُعَد وسيلة لتحسين الأداء إلى حد ما. وتعتمد الإعدادات الأكثر أهمية على اختيار البطل، ولكن في أغلب الأحيان تكون قدرتك على التصويب مهمة، ويمكن لإعدادات الماوس الخاصة بهم تحسين أدائك كثيرًا.

إعدادات الدقة

بخصوص الدقة، فإن متوسط النقاط لكل بوصة هو 940 ومتوسط الحساسية داخل اللعبة هو 5.9. وإذا كانت إعداداتك مختلفة عن تلك الإعدادات، فقد ترغب في تعديلها بحيث تكون أقرب إلى تلك الإعدادات. ويخطئ الكثير من اللاعبين الجدد عندما يستخدمون مستوى عاليًا من الحساسية. وبالطبع، يعتمد الأمر كثيرًا على البطل الذي تختاره، ولكن إذا كنت تلعب بشخصية بطل من فئة hitcan، فستستفيد على الأرجح من وجود حساسية أقل. ولكن يُفضَل استخدام حساسية عالية مع شخصيات راينهاردت Reinhardt ووينستون Winston.


الملخص

كما ذكرنا في البداية، فإن لعبة أوفر واتش Overwatch هي لعبة جماعية إلى حد كبير، ويتطلب الفوز وجود قدر من التعاون بين أفراد الفريق. ويمكنك أن تفعل الكثير بنفسك للمساعدة في تعزيز قدرة فريقك على اللعب الجماعي.

وفيما يلي ملخص يضم أهم النصائح والحيل التي تساعدك على تحسين أداءك في لعبة أوفر واتش Overwatch.

  • تعرف على جميع الأبطال وقدراتهم لمختلفة
  • اختر البطل الذي يناسب فريقك، وحاول استخدام تشكيل اللعب 2-2-2
  • استعد للعب بشخصية من فئة Healers أو Tanks
  • استعد لتغيير البطل لمواجهة أبطال الخصوم
  • ضع أولويات للأهداف، وابدأ بقتل أبطال Healers وأبطال DPS أولاً
  • إذا لعبت بأحد أبطال DPS، حاول الاستفادة من الهجوم الجانبي
  • لا تشترك في المعارك قبل تجميع الفريق، وانسحب من المعارك التي تخسر فيها الكثير من أفراد الفريق
  • تعامل بذكاء مع القدرات المطلقة لأبطالك ولا تهدرها، واحرص على أن تتوافق مع القدرات المطلقة لزملائك في الفريق
  • استخدم ذكائك في اللعب، ولا تخوض المعارك بمفردك
  • احرص على التواصل مع أفراد فريقك من خلال الميكرفون من أجل مناقشة الإستراتيجيات وتحديد أماكن الأعداء
  • ابتعد عن الغضب وإلقاء اللوم على الآخرين
  • احرص على تشجيع زملائك في الفريق
  • قم بتحسين إعدادات اللعبة

هذا هو كل ما لدينا، ونأمل أن تكون قد استفدت من هذه النصائح والحيل الشيقة التي قدمناها في هذه المقالة.


شارك برأيك!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى